الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير
منتديات إطسا التعليمية ترحب بكم
====================
عزيزي : أنت مسجل كزائر .
إذا كان لديك حساب أضغط ...
دخول
. وإذا أردت إنشاء حساب جديد أضغط ... تسجيل

الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير

منتديات عامة .... تقنيات....فنون ....الطالب والمعلم والمدارس ..... واقسام اخرى ..... الكمبيوتر والتطوير......اسلاميات
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ( التفكير الابداعى )عملية التعلم الابداعى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مى عراقى
عصو سوبر
avatar

انثى عدد الرسائل : 401
العمر : 30
البلد : مصر
الوظيفة : مدرسه
علم الدولة :
نقاط : 643
تاريخ التسجيل : 01/11/2008

مُساهمةموضوع: ( التفكير الابداعى )عملية التعلم الابداعى   الجمعة ديسمبر 19, 2008 12:48 am


عملية التعلم الإبداعي
تمهيد :
لم تعد عملية التعلم تهدف إلى اكتساب الطلبة مجموعة من المعارف والمهارات والاتجاهات بقدر ما تهدف إلى تعديل وتغيير شامل وعميق لسلوك المتعلمين ليصبحوا أكثر قدرة على استثمار كل الطاقات والإمكانات الذاتية استثمارا ابتكاريا وإبداعيا وخلاقا إلى أقصى الدرجات والحدود .
كما أن الهدف التربوي من كل الجهود التي يبذلها المعلم هو توفير الإجراءات والشروط التي تؤدي إلى حدوث تعلم فعال لدى طلبته ، ولا شك أنه يشعر بالرضا والسعادة حين يلاحظ ظهور تغيرات سلوكية إيجابية لدى هؤلاء الطلبة تتفق وتنسجم مع الأهداف التربوية المنشودة للعملية التربوية بشكل عام .
مفهوم التعلم :
يقصد بالتعلم : " حدوث تغييرات سلوكية تتصف بالثبات النسبي لدى الفرد كنتيجة للخبرات التي يمر بها " .
خصائص التعلم الإبداعي :
عندما نتحدث عن التعليم الإبداعي فإننا نستبعد ذلك التعلم الشكلي القائم على حفظ المعلومات ، والحقائق والمفاهيم والمبادئ والقوانين ، واستظهار هذه المعلومات بغض النظر عن انعكاسات هذه المعلومات على شخصية المتعلم ، أو فائدتها العلمية ، أو تطبيقاتها الحياتية ، وعلى ضوء ما سبق يمكننا رصد الخصائص الأساسية لعملية التعلم المطلوب :
1 ـ التعلم الإبداعي : وهو التعلم الذي يستجيب لأنماط التغير الخاصة بالطالب ، والتي ترتبط بالخصائص العقلية النمائية له .
2 ـ التعلم الإبداعي : هو التعلم ذو المعنى بالنسبة للمتعلم ، وذلك يعني ارتباطه بحاجات حقيقية للمتعلم ، سواء أكانت حاجات جسمية ، أم عقلية ، أم اجتماعية ، أم نفسية ، أم روحية ، وعليه فالتعلم لا بد أن يكون ذا معنى .
3 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم القائم على الخبرة ، سواء أكانت خبرة مباشرة حقيقية ، أم خبرة غير مباشرة ، وكلما كانت الخبرة أقرب إلى الواقع كان التعلم أكثر فاعلية ، واكثر بقاء ، وأقل نسيانا ، وأسرع في حدوثه ، وأقل في الجهد المطلوب له .
4 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم القابل للاستعمال في الحياة مما يجعله أكثر فاعلية .
5 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يتناسب وإمكانات كل فرد وقدراته واتجاهاته الذاتية .
6 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يتضمن معلومات ومهارات واتجاهات قابلة للبقاء .
7 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم القائم على العمل والموجه نحو الحياة ويساعد الطالب على تطوير مهارات العمل المنتج والقيم الاجتماعية الأصلية وتبنيها .
8 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يؤدي إلى تطوير التفكير الإبداعي لدى الفرد .
9 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يجعل من المتعلم محوراً ومركزاً له .
10 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يطور علاقات تعاونية بين الطلبة وينمي بينهم روح العمل التعاوني وقواعده .
11 ـ التعلم الإبداعي يتصف بالمرونة والأتساع ، وتقوم هذه الخاصية على أساس الإيمان بالتغير الدائم في جميع جوانب الحياة .
12 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم المستمر الذي يستمر باستمرار الحياة .
13 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم المتكامل الذي يستهدف تحقيق النماء المتكامل .
14 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يربط بين الجوانب النظرية والجوانب التطبيقية العملية بصورة متكاملة .
15 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يمكن قياسه وتقويمه بهدف تحديد مداه ودرجته .
16 ـ التعلم الإبداعي هو التعلم الذي يشكل في حد ذاته معززاً ومثيراً لدافعية المتعلم للتعلم ، لأن التعلم الإبداعي والجيد يبعث في المتعلم شعور النجاح والإنجاز والارتياح والبهجة .
عوامل تنمية التفكير الناقد ( أو مهاراته ) :
هناك مجموعة من العمليات أو المهارات التي تعمل على تنمية التفكير ، وتسمى أحياناً بعمليات العلم لاستخدامها في البحث عن المعرفة وتوليدها وهي :
أولاً : الملاحظة :
وتعني أخذ الانطباعات الحسية عن الشيء أو الأشياء المعينة ، وعلى المعلمين مساعدة الطلبة في استخدام حواسهم بكفاءة وفاعلية عندما يلاحظون الأشياء ، مثال :عندما يقوم طلاب الصف السابع بتربية ضفدع صغير في كأس ماء مدة ستة أيام ، ثم يوجه المعلم السؤال التالي : ما التغيرات التي لاحظتموها خلال الأيام السابقة على الضفدع الصغير ؟ ثم يعطي الطلبة وقتاً للمداولة والمناقشة ليعرفوا الأشياء التي كان عليهم ملاحظتها .
ثم يسأل المعلم السؤال المحدد التالي : كيف تغير الماء منذ اليوم الأول للتجربة وحتى هذا اليوم ؟ تسجل ملاحظات الطلبة … الخ .
ثانياً : التصنيف :
يستطيع الطلبة في مرحلة التفكير الحدسي اختيار الأشياء والأجسام الحقيقية وفقاً لخاصية معينة كاللون أو الشكل أو الحجم.
ثالثاً : القياس :
إن التفكير بالخاصيتين من منظور كمي يقودنا إلى قياسها ، والقياس يعني المقابلة بين الأشياء .
رابعاً : الاتصال :
يعني الاتصال وضع البيانات أو المعلومات التي يتم الحصول عليها من ملاحظاتنا بشكل ما بحيث يستطيع شخص آخر فهمها . ويمكن تعليم الطلبة طرق الاتصال : كأن يرسموا صوراً دقيقة ، أو أشكالاً ، أو خرائط ومخططات مناسبة .
لتنمية مهارة الاتصال يطرح المعلم أسئلة معينة مثل ما الذي قاله زميلكم فلان ؟ عند إجابة الطالب الأول لسؤال أو صفة لأداة أو غير ذلك .
خامساً : التنبؤ ( الوصول إلى الاستنتاج ) :
إن عملية الاستنتاج عبارة عن عملية تفسير أو استخلاص تنمية ما نلاحظه . ويمكن مساعدة الطلبة على الاستنتاج بالطرق التالية :
1- التمييز بين الملاحظات والاستنتاجات . 2 - إعطاء الطلبة فرصة لتسجيل بيانات وقراءتها بإمعان
3- تدريب الطلبة على الملاحظة الجيدة . 4- إتاحة الفرصة أمام الطلبة ، للتنبؤ من بياناتهم .
سادساً : التجريب :
يعني التجريب : " افعل شيئاً معيناً لترى ما يحدث " .
في التجريب يتم تغيير الأشياء أو الأحداث لنتعلم عنها أكثر فأكثر .
سابعاً : وضع الفروض :
لإكساب الطلبة مهارة وضع الفروض ، يساعدهم المعلم على تكوين الأفكار التي ينجزونها قبل معالجة الأشياء .
ثامناً : ضبط المتغيرات :
يعني ضبط المتغيرات تغيير شرط واحد من مجموعة شروط عند إجراء تجربة ما أو دراسة ظاهرة معينة .
مثال : أثر الشمس في نمو النبات .
تقوم مجموعة من الطلبة بزراعة مجموعة من النباتات مثل : الفول ، الفاصولية … الخ ، وبعد أن تنبت البذور ، يسأل المعلم طلابه السؤال التالي : ما العوامل التي تؤثر في نمو النباتات التي زرعتموها ؟ … الضوء ، نوع التربة ، الماء ، الهواء ، … الخ .
ثم يسأل :
ماذا نعمل حتى نعرف أثر الضوء … نوع التربة … الخ على النباتات التي زرعتموها ؟ تعرضها للضوء … تسقيها بالماء … الخ نحجب الضوء عن بعضها … ألا نسقي بعضها الآخر … الخ ، ثم يقارن الطلاب نمو هذه النباتات مع النباتات الأخرى .

تدريب التفكير في المواد الدراسية :
إن تدريب مهارة التفكير يمكن أن يكون في مواد دراسية مختلفة من مثل الرياضيات ، واللغة ، الاجتماعيات ، ودروس الفن .
ففي الرياضيات ينبغي اعتبار عمليات التفكير العليا من مثل التفكير المنطقي ، ومعالجة المعلومات ، واتخاذ القرار من أجل تطبيقها في العمليات والمسائل الرياضية التي يتعامل معها في المواقف الصفية .
وفي مجال اللغة ، فإن التفكير واللغة مرتبطان ، وأن هذه المهارة متأصلة في نشاط القراءة ، والكتابة ، والاستماع ، والكلام ، كما يرتبط نشاط القراءة بالقدرة على التحليل ، والتصنيف ،
والمقارنة ، وصياغة الفرضيات ، والمراجعة ، وبلورة الاستنتاجات . وأن هذه العمليات تعتبر ضرورية لعملية التفكير لدى الفرد . وأن التدريب على حل المشكلة عقلانياً ، وحدسياً ، هي طريقة لمساعدة الطلبة التغلب على المشكلة بنجاح في خبراتهم التعلمية ضمن مواقف صفية ومواقف عملية خارج المدرسة .
وفي مواد الاجتماعيات لاحظ أحد الباحثين أن الصف يسوده محاولات كثيرة لنقل المعرفة ، والمعرفة المحددة بالذات عن الناس ، والأمكنة ، والتواريخ ، وبنية المؤسسة . . . الخ . وكلما زادت معرفتنا كلما ازدادت قدرتنا على اتخاذ قرارات سليمة . ولكن كهدف عام في مواد الاجتماعيات ، فإن اكتساب المعرفة لا يعتبر هدفاً كافياً لتطوير برنامج أو إلهام الطلبة المحدثين .
ويقترح أحد الباحثين أيضاً في مجال تعلم المواد الاجتماعية أن التعلم يتضمن مهارة إيجاد الحقائق والذي أثبت عدم ملاءمته للحياة الحديثة . وأنه ينبغي أن يكون أكثر من مهارة إيجاد الحقائق والتي هي عمليات تفكير ذات مستوى عال ، ومعرفة مفيدة ، وقيم واضحة ، والتي تعتبر ضرورية للطلبة لكي يكون تعلمهم فاعلاً .
أما في مجال دروس الفن فقد وصفت أحد الباحثات في مثالها " الكفاح من أجل التمييز في التربية الفنية " ( Striving for Excellent in Arts Education ) الطرق التي يمكن أن تتطور بها مهارة التفكير في دروس الفن .
" ينبغي أن يكون الهدف من تعليم الفنون رعاية وتربية تعلم مهارات العمليات العقلية العليا خلال تدريس الفن كمادة تعليمية مركبة ، وأن الطريقة التكاملية في التعليم تضمن :
( أ ) إدراك الجمال . ( ب ) أداء وتحقيق الأهداف . ( ج ) النقد الفني . ( د ) تاريخ الفنون .
إن بالانتباه للإدراك الجمالي يستطيع الأطفال تعلم التخيل ، والنقد ، ويفسرون الخصائص الحسية . وخلال التحقيق ، وأداء المهارة يستطيعون تعلم ترجمة المفاهيم إلى تعابير حسية ، مرئية ، مسموعة ، وجمالية . وفي تطوير مهارة التفكير الناقد ، يستطيعون استخلاص الخصائص ، والاستدلالات عن الإنسان والمجتمع وذلك عن طريق دراسة المواد الثقافية والتاريخية التي ينشأ فيها الفن .



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابومصطفى
عصو سوبر
avatar

ذكر عدد الرسائل : 251
العمر : 42
البلد : عمان
الوظيفة : مهندس
علم الدولة :
نقاط : 264
تاريخ التسجيل : 22/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: ( التفكير الابداعى )عملية التعلم الابداعى   الإثنين ديسمبر 22, 2008 8:59 pm

Mad
رائع والله اختنا الفاضلة
شكرا لك على هذا الموضوع
ولاننسا صاحبه
بارك الله فيكم
وليت الكل يقرأ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
( التفكير الابداعى )عملية التعلم الابداعى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدعم الفنى وضمان الجودة _ شعارنا _ الطالب امانة والمعلم ضمير :: التعليمية :: ركن المعلم-
انتقل الى: